إعداد تحقيق أو مسرحية أو عرض شريط عن مظاهر المواطنة | Ostad

إعداد تحقيق أو مسرحية أو عرض شريط عن مظاهر المواطنة

أهداف المشروع

إعداد تحقيق أو مسرحية أو عرض شريط عن مظاهر المواطنة والسلوك المدني في البيت والمدرسة والشارع.

أجرأة المشروع

المحافظة على البيئة

مسرحية الأم وابنتها كريمة حول نظافة البيئة.

تدخل كريمة إلى المنزل وهي باكية وتتقدم بخطوات متثاقلة ثم تقف أمام أمها.

- الأم: ما بك يا كريمة؟ ما الذي يجعلك جزينة هكذا؟ هل أصابك سوء؟

- كريمة: عاتبتني صديقتي المقربة حسناء لأني رميت بقايا لمجتي* تحت شجرة في الشارع.

- الأم: وهل تعتقدين أنها على حق حين عاتبتك على فعلتك السيئة؟

- كريمة: في الحقيقة يا أمي أحسست أن ما قمت به فعل مشين، ولذلك خجلت من نفسي وبقيت صامتة طول الطريق بينما أخذت حسناء تحدثني عن النظافة.

- الأم: كم مرة يا ابنتي اخبرتك أن النظافة من الايمان!

- كريمة: أعرف يا أمي ولكني لم أجد جاوية قمامة واحدة طول الشارع فماذا أفعل؟

- الأم: كان عليك أن تضعي بقايا لمجتك في كيس بلاستيكي وتحتفظين بها في محفظتك، وعندما تعودين إلى البيت تضعينه في حاوية القمامة أو في صحن في حديقة المنزل لتأكلها الطيور الجائعة.

تخرج كريمة إلى الحديقة العمومية رفقة صديقاتها وبعد تناول الطعام تخرج كريمة كيسا بلاستيكيا وتضع فيه بقايا الطعام وسط اندهاش وتعجب رفيقاتها.

- صديقاتها: ماذا تفعلين يا كريمة بهذا الكيس؟ هل ستدّخرين بقايا الطعام لوقت آخر؟

- كريمة: لا يا صديقاتي، لقد جمعتها لأطعم بها عصافير الحديقة، إنها تنتظرني دائما بفارغ الصبر وبعدما تأكل وتطفئ عطشها تنشد لي أعذب الالحان.

- صديقاتها: هذا شيء رائع يا كريمة، سنفعل مثلك ونصبح صديقات العصافير.

- كريمة: وللبيئة أيضا، وتطبيقا لوصية رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم الذي أمرنا بالنظافة والعناية بالحيوانات.

- صديقاتها: يا لك من صديقة رائعة يا كريمة، نحن نستفيد من نصائحك دائما.

*اللُّمْجَةُ: أكلة خفيفة.

اكتب تعليقا

0 تعليقات